الرئيسية / أخبار / مواجهات إيرانية روسية داخل هيكلية المخابرات السورية

مواجهات إيرانية روسية داخل هيكلية المخابرات السورية

مركز الأخبار – حصلت دار نيوز على تسريبات تتضمن تخبط ضخم تشهده الأجهزة الأمنية في العاصمة دمشق ومحاولات بعض الافرع الأمنية المرتبطة بأيران بسط نفوذها وأحكام سيطرتها المطلقة على مركز القرار السوري إلا أن بعض القيادات العسكرية السورية المرتبطة بروسيا تعرقل هذه المساعي.

وحصلت شبكة دار نيوز على معلومات شبه مؤكدة عن تخبط حصل داخل بعض الأجهزة الأمنية في العاصمة دمشق كان لها تأثير على باقي المحافظات السورية، وبحسب مراسل شبكة دار نيوز في العاصمة دمشق بأن التغيرات الجذرية حصلت داخل هيكلية بعض القيادات العسكرية في المحافظات السورية.

مصدر من داخل أحد الافرع الأمنية في العاصمة دمشق سرب معلومات مفادها قيام بعض الضباط رفيعي المستوى والذين يرتبطون بشكل مباشر بأيران بأجراء تغيرات جذرية وصلت إلى اعتقال بعض القيادات العسكرية في العاصمة دمشق، وبحد وصف المصدر فأن الشخصيات التي تم اعتقالها خلال الفترة الماضية جميعهم من مراكز القرارات العسكرية.

وأكد المصدر لمراسل شبكة دار نيوز بأن الاعتقالات التي طالت القيادات العسكرية في الفترة الماضية كانت معظمها في العاصمة دمشق حيث أن هنالك معلومات شبه مؤكدة عن اعتقال سهيل الحسن وبعض من الضباط المحيطين به وسط محاولات عديدة من قبل جهات روسية وأطراف أخرى للسيطرة على الوضع الذي تشهده العاصمة في الوقت الحالي.

كما تناول المصدر بأن التغيرات الجذرية التي جرت خلال الفترة الماضية تضمنت أيضاً حملة تغير لجميع رؤساء الفروع الأمنية من العاصمة دمشق وحتى أقصى الشمال الشرقي (مدينة القامشلي)، بالإضافة إلى تغيرات ضمن الهيكلية الأمنية والعسكرية لبعض الافرع الأخرى.

هذا وتشهد في الوقت الحالي العاصمة دمشق تخبطاً يعتبر الأول من نوعه منذ استهداف مبنى الأمن القومي السوري مع بداية اندلاع الازمة السورية، هذا وهنالك تخوف كبير من تمدد هذه الحالة لتصل إلى صرعات داخل الافرع الأمنية، ففي حال حصول أمر كهذا يحتمل أن يكون نهاية لـ للسيادة السورية.

 (وسام الداديخي/

 

 

عن admin

"أقرأ وسترى الحقيقة"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *