الرئيسية / أخبار / الجيش الوطني يعلن العمل العسكري على مناطق نبل والزهراء

الجيش الوطني يعلن العمل العسكري على مناطق نبل والزهراء

حلب – بيان مرتضى

تقوم المرتزقة التابعة لجيش الاحتلال التركي والتي تسمى بالجيش الوطني بالإعلان عن شن عملية عسكرية على مناطق نبل والزهراء في ريف حلب الشمالي والتي تتحصن فيها قوات إيرانية وتوجد عدة قواعد عسكرية لها.

وبحسب مصادر محلية فأن ما يسمى بالجيش الوطني قد أعلنت الهجوم الواسع على مناطق نبل والزهراء والتي تتواجد بها قوات إيرانية حيث تتعرض البلدتين للقصف المستمر منذ ما يزيد عن خمسة أيام، على مواقع كل من قوات النظام البعثي ومواقع القوات الإيرانية، المنتشرة في كلا البلدتين ذات الأغلبية الشيعية من سكانها.

وادعى ما يسمى بالقائد العسكري في فرقة الحمزة عبد الله حلاوة، بأن كلٌ من بلدتي النبل والزهراء تتعرض للقصف من مناطق درع الفرات، وذلك كـ رد على هجوم قوات النظام والقوات الروسية على ريف حماة، مهدداً بالتصعيد أكثر في حال تمادي النظام البعثي في حربه على محافظة إدلب

وأضاف عبد الله حلاوة قائلاً: “سنواصل قصف مواقع قوات النظام يوميا ورفعنا جاهزيتنا ومستعدون لخوض معركة، ولا نستبعد قيامنا بأي عمل عسكري في أي لحظة على مناطق النظام المتاخمة لنا”.

يذكر بأن فرقة الحمزة هي فصيل مسلح ضمن ما يسمى بـ ((الجيش الوطني السوري)) المدعوم من تركيا، والذي قامت تركيا بإعادة تشكيله في أيار-مايو سنة 2017.

يشار إلى أن النظام البعثي مدعوماً بالقوات الخاصة الروسية تشن حملة شعواء على محافظة إدلب والتي أدت إلى مقتل مئات الأشخاص المدنيين بالإضافة إلى نزوح ما يقارب 50 ألف مدني إلى محافظات عدة، وتأتي الهجمات التي تشنها المرتزقة التابعة لجيش الاحتلال التركي في سياق تصعيد النظام من هجماته على مناطق ريف إدلب الجنوبي.

Dar news

2019-05-11

عن admin

"أقرأ وسترى الحقيقة"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *