الرئيسية / أخبار / تسريبات: عمليات استخباراتية في عفرين تحت ظل فصيل عسكري

تسريبات: عمليات استخباراتية في عفرين تحت ظل فصيل عسكري

حلب – بيان مرتضى

كشفت مصادر عسكرية من مدينة عفرين عن معلومات بغاية الخطورة تتضمن عمليات وتعاون استخباراتي على مستوى عالٍ جداً تقوم به كل من المخابرات التركية والنظام البعثي تحت ظل فصيل عسكري يتواجد في مناطق ريف حلب الشمالي وعفرين.

وفقاً لمعلومات استطاعت شبكة دار نيوز الحصول عليها فإن مكتب المخابرات التركية قد قام خلال الفترة الماضية بتسليم وتوكيل كافة الأمور الأمنية إلى فصيل يدعى لواء الشمال في مدينة عفرين بالإضافة إلى فرض هيمنته على مناطق ريف حلب الشمالي “الباب، وجرابلس، إعزاز” بـ استثناء مدينة الراعي.

وبحسب المعلومات التي حصلت عليها مراسلة شبكتنا قد تم الكشف عن تعاون مخابراتي رفيع المستوى حصل خلال الفترة الماضية بين المخابرات التركية ومخابرات النظام البعثي في منطقة عفرين بشكل خاص في بلدة جنديرس في غرفة عمليات المخابرات التركية والتي كانت قد نُقلت مؤخراً من مدينة إعزاز.

نتيجة سلسلة الاجتماعات التي حصلت بين مكتب المخابرات التركية وفصيل لواء الشمال أصدر مكتب المخابرات التركية في عفرين بعض التعليمات التي تتضمن توكيل فصيل لواء الشمال بعدة مهام في المدينة ومناطق تواجد الاكراد في ريف حلب الشمالي بحجة ضبط الأشخاص الذين ينتمون أو لهم صلة بـ قوات تحرير عفرين.

إلا أنه وفقاً للمعلومات المسربة فإن فصيل لواء الشمال سيكون الغطاء لتحرك عناصر المخابرات التركية على الجبهات ونقاط التماس مع النظام البعثي، بالإضافة إلى قدرة الفصيل على التوغل والقيام بتحركات على جبهات نبل والزهراء وتل رفعت كون الفصيل مقرب من النظام البعثي.

يشار إلى أن هذه الإجراءات تأتي في سياق تعاون مخابراتي بين الاحتلال التركي وبين النظام البعثي دون ذكر الغرض أو الهدف الأساسي من رفع وتيرة الاتصالات وسرية أساليب التواصل مع القوتين بالرغم من سهولة التواصل فيما بينهم، إلا أن وفقاً للمعلومات قد تم التشديد على سرية العمل على هذا النحو.

Dar news

2019-05-15

 

 

عن admin

"أقرأ وسترى الحقيقة"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *