الرئيسية / أخبار / مصدر دبلوماسي النظام السوري يتراجع عن تقييماته تجاه شمال شرق سوريا

مصدر دبلوماسي النظام السوري يتراجع عن تقييماته تجاه شمال شرق سوريا

دمشق- شاهين العلي

تتواصل التصريحات التركية والقلق الأمريكي حيال التصعيد التركي حول هجوم محتمل على مناطق شمال وشرق سوريا، تأتي هذه التصريحات والتناقضات في الوقت الذي تتمالك الحكومة السورية حالة من البرود بشكل يوحي إلى وجود تنسيق أو ما شابه بين تركيا والسلطات السورية.

صرح مصدر دبلوماسي من العاصمة دمشق عن حالة الصمت تنتاب الحكومة السورية دون توضيح حول السبب، مؤكداً في الوقت ذاته بأن الحكومة السورية لا تأخذ التهديدات التي من شأنها اعتداء وانتهاكات للسيادة السورية التي تتدعيها في تصريحاتها المستمرة.

مصدر دبلوماسي مقرب من حزب المبادرة الوطنية للأكراد السوريين في دمشق وخلال تصريح خاص لشبكة دار نيوز كشف عن حالة تتملك الحكومة السورية أشبه بالجمود تجاه التصريحات التي قامت بها تركيا مؤخراً حول استكمال كافة استعداداتها في شن عملية عسكرية تجاه مناطق شمال شرق سوريا.

المصدر الدبلوماسي أكد على أن هذه الحالة سبقتها تصريحات خجولة من قبل الخارجية السورية وممثل سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري، إلا أن هذه التصريحات لم تتجاوز الاستهلاك الإعلامي نظراً إلى عدم وجود أي تحرك على الأرض تجاه الادعاءات التي تصرح بها النظام السوري حول استعدادهم لاستعادة قنوات الحوار مع إدارة شمال شرق سوريا.

المصدر نوه إلى أن مستوى تقييم الحكومة السورية لخطورة الوضع في الشمال السوري تراجع بعد نقض الحكومة السورية وروسيا لمخرجات آستانا 13 إذ أعلن النظام السوري استئناف عملياتها العسكرية في إدلب، فيما التزمت تركيا الصمت حيال ذلك.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الخارجية السورية أعلنت في الـ 27 من تموز الماضي، ماسمتها “رفضها المطلق”، لأي شكل من أشكال التفاهمات الأمريكية-التركية، معتبرة أنها تشكل اعتداء صارخا على سيادة ووحدة سوريا، فيما تراجعت حدة التصريحات السورية بعد نقض النظام السوري وروسيا من عملياتهم العسكرية على مدينة إدلب.

Dar news

2019-08-06

عن admin

"أقرأ وسترى الحقيقة"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *