الرئيسية / أخبار / احرار الشرقية يشنون عمليات خطف وقتل وحرق تعسفي في سري كانيه وكري سبي

احرار الشرقية يشنون عمليات خطف وقتل وحرق تعسفي في سري كانيه وكري سبي

أقدم عدد من عناصر الفصائل الإرهابية التابع لمرتزقة تركيا, على حرق منازل المدنيين اللذين لم يدفعوا “فدية” للمرتزقة على خلفية تأمينهم الحماية للمواطنيين.

وبحسب المعلومات التي حصل عليه مصادرنا فأن بتاريخ 8 من فبراير الجاري, أقدم المرتزقة من فصيل أحرار الشرقية, على حرق منزل المواطن من مدينة كري سبي إبراهيم الدحام من قرية العلة ريف ناحية سلوك, بعد نهب المنزل ومن ثم حرقها, لأنه لم يقدم لهم المال بقدر 3 ألف دولار أمريكية “3 مليون ل.س”.

المصدر أكد بأن عدد من المعتقلين الذي كانوا في سجون مرتزقة احرار الشرقية أقدموا على الفرار مما يقارب 3 اشخاص, كانوا معتقلين فور بدء العملية الاحتلالية التركية.

وأوضح المصدر بأن الأشخاص الثلاثة نجحوا في الفرار أثناء قيام ما يعرف (برئيس قسم التحقيق في الشرطة العسكرية) المدعو “أبو جعفر” بأخذهم إلى منزله لتنظيفه وتشغيلهم في أعمال الصيانة والترميم، والمنزل تعود ملكيته لمواطنين اضطروا للنزوح قسرا من مدينة سري كانيه.

وفي السياق قام عنصران من مرتزقة “احرار الشرقية” باختطاف راعي للغنم، يدعى (عبيد عيسى)، قرب قرية كوزليه في ريف ناحية تل تمر، والقريبة من الطّريق الدّوليّ، وتم الاعتداء وسرقة أغنامه.
وتأتي هذه الممارسات بعد شن الشرطة العسكرية عملية الاعتقال والخطف حتى النساء في منطقة سري كانيه، وقام مسلحوا الفصائل بتأجير محلات المدينة والمنازل المستولى عليها.

كما أصيب مدني بعدة رصاصات في اطلاق نار عليه من قبل عنصر ينتمي لمرتزقة احرار الشرقية, وأصيب بجروح بليغة.

المصدر: وكالات

عن admin

"أقرأ وسترى الحقيقة"