الرئيسية / أخبار / القبض على خلية تعمل لصالح المخابرات التركية في شمال وشرق سوريا

القبض على خلية تعمل لصالح المخابرات التركية في شمال وشرق سوريا

مركز الاخبار – لانا مراد

القت قوى الأمن الداخلي في شمال شرق سوريا على خلية استخباراتية تعمل لصالح الاستخبارات التركية، خططوا لعمليات وتفجيرات كبيرة بالإضافة لترويج المخدرات والدعارة، الخلية تضم 6 أشخاص.

وبحسب المعلومات فإن أعضاء الشبكة الاستخباراتية الذين تم اعتقالهم في مدن مختلفة في شمال وشرق سوريا، كانوا مكلفين بمعرفة أماكن تواجد قيادات قوات سوريا الديمقراطية، ومعرفة منسقي قوى الأمن الداخلي، والقيام بنشاطات استخباراتية خاصة بين الشباب والترويج للمخدرات والدعارة.

وأفادت المعلومات أن التحقيقات متواصلة مع أعضاء الشبكة الاستخباراتية، وهم كل من المدعوين (جاني، شيلان علي أحمد، إيمن بدر الدين أحمد، علي نجيب عمر، حسن عبد الحميد مراد ومهاد هادي حسو).

الهدف تجنيد العملاء وتنفيذ الاغتيالات والتفجيرات واعتقلت قوى الأمن الداخلي في فترات سابقة العديد من عناصر وعملاء المخابرات التركية خلال عمليات مختلفة في العديد من مدن شمال وشرق سوريا. فالدولة التركية التي تحتل المنطقة وترتكب مختلف أشكال الإبادة والتغيير الديمغرافي بدأت في الآونة الأخيرة بتصعيد النشاطات الاستخباراتية.

ويعتقد أن المجزرة التي ارتكبها جيش الاحتلال التركي في 23 حزيران الجاري ضد المدنيين في قرية حلنج التابعة لكوباني، كانت نتيجة لعملية استخباراتية قام بها عملاء للمخابرات التركية في المنطقة.

كما ظهر أن للمخابرات التركية يد في التفجير الذي استهدف منبج في 24 حزيران الجاري. وكشفت التحقيقات أن الشبكة الاستخباراتية التي تضم 7 أشخاص والتي تم اعتقال أفرادها من قبل مجلس منبج العسكري بتاريخ 17 كانون الثاني 2020، كانت مكلفة بتنفيذ عمليات اغتيال وتجسس، إضافة إلى القيام بتفجيرات في المدن.

Dar news

عن admin

"أقرأ وسترى الحقيقة"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.